الاثنين، يونيو 13

فعلوها ولم يترددوا !!!




سجنوك يا رشيد و جعلوا منا أضحوكة على ألسنة العـآلم .. !
سجنوك ولم يهتموآ لرأينا ولا لصرخاتنا التي احتجت و لا زالت تحتج  بغية تغيير ما يقع !
اصمتوك و لم يعلموا انهم بفعلهم الشنيع هذا لن يصمتوا الملايين من خلفائك !
فعلوها نعم فعلوها  في وقت كنا ننتظر خروجك من باب تلك ''المحكـمة''  شامخ الرأس !
نطقت المحكمة وصدر الحكـم الحبس سنة نافذا للناطق الرسمي بإسم الشعب !
فتحنا افواهنا على آهات احتجـآج و آهـات حسرة .. أوً نحن في بلاد تدعي الديموقراطية ؟؟؟
صرخنا وصرخنا اسابيع وايام طوال .. الحرية لرشيد الحرية للصحافة .. لكن انطبق علينا القول : لا حياة لمن تنادي !
فلن يسمعنا سوى الذي فوقنا عز وجل ..لن يسمعنا سوى ربنا الذي خلقنا و الذي يعلم ما بداخلنا .. !
سجنوك سنة و أضافوا إليها غرامة .. فليحـيـــآ العدل !!!!
حسبوا أنهم بسجنك سينعمون بسنة رآحة على الأقل .. !
سجنوك وأهدوآ الحرية لمن لا يستحقونها !
'' جرجروك'' 40 يوما و '' جرجرونا '' معك .. لنسمع في الأخير قرارا نزل على قلوبنا كالثلج !
سجنوك و ما كانوا ليفعلون لو أن لهم ذرة إيمان وذرة رحمة !
ضربوا بصرخاتنا عرض الحائط .. وامرونا بكل جرأة  '' fermez vos gueules '' !!!!
سجنوك ففاجؤنا و ما كنا لنتفاجأ لو أنهم أطلقوا سراحك و أرسلوا من يتعقب اولئك الذين أشرت إليهم بأصابع الاتهام ..!
سجنوك و تركوا اولئك الفاسدين يستمتعون برؤيتك ترمى من زنزانة إلى أخرى و لو كان الأمر بيدنا فليسجنونا معك فالسجن أرحم إلينا من رؤية الحال التي آل إليها مغربنا !!!
لكن .. لا تقلق فرغم اننا سنشتاق الى عمودك الساخر الذي يفتح قلوبنا نحو يوم جديد إلا انه يجدر بك العلم اننا هاهنا ورائك نحيا من أجل رؤيتك حرا ترزق كما خلقك رب البرية ..
لا تقلق فلن نصمت .. فكلنا رشيد نيني و كلنا من أجل حريتك  و من أجل إحياء العدل ..

 '' فاحتراماتنا و تقديراتنا لك يابطل''


7 التعليقات:

هيبو يقول...

في السجن لديه حق الكتابة
اذا صوته سيصبح اقوى واشد من سابقه

ننتظر صوت المظلوم كيف سيكون

Barcelonista يقول...

بكل تأكيد ..
إن شاء الله سيكون أقوى مما كآن
شكرآ لمرورك من هنا :)

خواطر شابة يقول...

صراحة ارى ان التضامن الشعبي هو اقل مما كان يجب ان يكون ولو كان بالحجم المطلوب لما كان هذا الحكم قد صدر

Barcelonista يقول...

بالفعل كان القليل القليل ممن يتضامنون معه .. وان كان .. فإني ارى ان الامر يبقى في الكيفية وليس الكمية !

نسيم الفجر يقول...

حرية، كرامة، عدالة اجتماعية !

المغرب بلد المسوات و الحريات و الديموقراطية و الشعارات الرنانة و الواقع "الجميل".

الله يهدي ما خلق :)

Barcelonista يقول...

الله يهدي ما خلق نيت :) :)

يوسف أحمد يقول...

رغم أن بعض كتابات رشيد نيني لم تكن تروقني كثيرا لأنني كنت أرى لا يوجد أي أحد فوق المساءلة ما دام يمارس السلطة،فإنني أتضامن معه في محنته و أندد بسجنه

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Blogger Templates | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة