الخميس، مايو 5

بن لادن قتل ؟؟؟!!




















مدخـــل:
جحيمُ الثّورة الكبرى تفجّر   وأحرق كلّ طاغية تجبّر
وصِرنا لا نخافُ ولا      نُبالي بِمقتلِنا ففي الأعماقِ أكثر
فهذا الحقُّ جئنا نبتغيهِ     وأقسمنا اليمينَ تعالَ فانظر
تعاهَدنا بأن نَبقى حُشُوداً    ولو أبْقَيتَنا دهراً وأشهُر
أيَاظُلمَ الطغاةِ إليك عنّا    فَكيلُ الصبر فاضَ بنا وأبْحَر
 اولا و قبل بدء موضوعي , أود تقديم الشكر الجزيل لمخترع الفوتوشوب Glenn knoll , كما اود التعبير عن احتراماتي وتقديراتي له , فحقا انت من سهلت علينا الحياة فأصبحنا نكذب ونسرق بواسطتك  , كما نؤكد قضايا بمجرد حركات  تعد على رؤوس الأصابع ,
 ونستطيع ان نضع انفسنا على ابعد نقطة في الارض  مع ان نسبة ذهابنا اليها لا تفوق 0.1 % و ذاك كله بوسائل مختلفة  و متعددة لكنها تبقى وفية للغرض !
حقا ياللعجب !!


بواسطتك أصبحنا  نتلاعب بالصور و نضع اوجهنا بجانب شخصيات لم نكن نحلم برؤيتها حتى في كوابيسنا ! و نشوه صور آخرين بإشارة من إبهامنا !!
فيا للغرابة !


فهذآ ما نراه حاليا هانحن شاهدنا قبل حوالي ثلاث سنوات إعدام صدام حسين بالفيديو و هانحن نرى صورا لمقتل بن لادن ( او صورة وحيدة ) قبل ايام فقط و في كل الاحوال يكون الإثبات و التأكيد بصور أقلها مفبركة و فيديوهات متلاعب بها !
على العموم لن اتحدث اكثر من هذا عن التلاعب الذي حصل في كل من هاتين الحادثتين بل  اود التحدث عن التواريخ والازمنة التي تختار للقيام بها .


شاهدنا كيف كان إعدام صدام حسين في عيد المسلمين عيد الاضحى و كأن الامريكان كانوا يقدمون لنا رسالة مبطنة يقولون لنا من خلالها : تضحون بالأكباش في هذا اليوم  فسحقا لكنم فلتروا و تنظروا ما اهدانا الله من قوة اصبحنا نستغلها للتضحية بالحيوانات امثالكم .. عفوآ بالعرب امثالكم !!


و لكنني صراحة استغرب من هاته المواقيت التي يقومون فيها  بمثل هذه العمليات اهي ضربة حظ ام انها اختيارات متعمدة ؟؟
لا وألف لا لم تكن بمحض الصدفة و لن تكون كذلك ! بل انها متعمدة و ياليت ويكيليكس كانت لتفضحها !!


و ماذا عن مقتل بن لادن ؟ ائذا كانت امريكا هي الفاعلة فما قصة تلك الصورة اليتيمة التي رمت بها الى الجزيرة و غيرها من القنوات  لتنتشر بسرعة الضوء ؟ اين هي البراهين والادلة بصور و فيديوهات اخرى كما عودتنا امريكا ام ان الكاميرات تعطلت كما في حادثة  - اركانة - ؟؟؟


لكن ما الذي دفع امريكا الى التصريح بمقتل بن لادن في وقت حساس كهذا الذي يعيشه العرب ! ثورات بدول آسيا العربية و حروب بليبيا , مجازر و مقاتل و كأن هذا لم يكفهم فقرروا ان يفتحوا بابا آخر و يشغلوا الرأي العام بإغلاقه !!
و هنا افتح  قوسين لأذكر ما كنت قد قلته في تدوينة سابقة عن اوباما : '' بعد تعيينه رئيسا للجمهورية الامريكية  كأول رئيس أسود , لوحظ فرح العالم بأسره حتى المسلمون  فرحوا و كأن الامر يعنيهم في شيء ''  و كنت قد تساءلت : '' هل سيعيد اوباما نفس سيناريو  بوش ام ان له سيناريو خاص به , قد يخدم مصلحة امريكا و العالم بأسره ؟؟  .. و بعد تعيينه امر بإغلاق جميع السجون التي يتعرض فيها الانسان للتعذيب و الاضطهاد و  , كما وعد بالهدنة في افغانستان و العراق ... ''


لكنني حقا بعد هذه السنوات ارى انني اصبت في خاتمتي التي كنت قد قلت فيها ان اوباما من المفترض ان يكون قد دخل متصنعا في شخص طيب  ليتم  لاحقا ما قد خلفه بوش .. فها نحن رأينا ما فعله .. فلا هو حقق هدنة بأفغانستان  , و لا هو ترك العراق في حالها !!




                                  مخـرج :
       
أيا كلّ الجبابرةِ استعدّوا  لقد حانت نهاية من تجبّر
سندفعُ من دمانا لا نبالي  فبالحريّة الكبرى نُزمجِر
أُسودُ الحقِّ فينا قد أفاقت  وفي وجهِ الطغاةِ الآن تزأر
طريقُ الحقِّ قُمنا نبتغيهِ   لنبنيَ مَوطِناً بالعزِّ يَفخَر
بلادُ العُربِ تفديها دِمائي  وروحي ثورةٌ فيها تُكبّر
و هـمسـة إلى كـل من يقرأ كلماتي  : 
إن كنت انت ضد اسامة بن لادن فلا تتهمني بالتطرف او الارهاب  ..  

 فأنا لست  سوى فتاة عادية تعبر عما يجول في خاطرها و ترى ان بن لادن 

 لم يكن سوى واحدآ من اولئك الذين يرفعون اصواتهم للتكلم نيابة عنها  .. 


و السلام عليكم ورحمة الله وبركـآته .. 




'' و القصيدة للشاعرة الفلسطينية  آلاء سرور "

4 التعليقات:

نسيم الفجر يقول...

الله يحمينا من شرور الفوتوشوب. مسرحية واضحة، لا مجال للشك..

أما بالنسبة لبن لادن، كان إرهابياً أم لا، يبقى في الأخير مسلماً.. فرحمة الله عليه.

عزيز يقول...

ان كان حب رجل ترك الدنيا من اجل شظف العيش في جبال افغانستان دفاعا عن اخوتنا ارهابا فلأكن انا رقم واحد في اللائحة السوداء للارهاب.
قتل اسامة من عدمه شيء لن يزيد في شباب هده الامة الا زحفا نحو النصر والعزة ولو أخر الركب بعض ممن يأكلون من فتاة مائدة امريكا وحلفائها فصناة القلوب لا تدمرها الدبابات والقنابل ولكن تدوبها كلمات الحق الصادرة عن رجل لا يخشى في الله لومة لائم.
يقول عزمن قائل "ان موعدهم الصبح أليس اصبح بقريب"

سعيد بالعثور على مدونتك الجميلة وبداية موفقة
مدوتي واحترامي

Barcelonista يقول...

إلى نسيم الفجر :
فعلآ وكلنا افتخارا كونه مسلما

Barcelonista يقول...

الى عزيز :
معك كل الحق ولو كان بيدي لقمت بأكثر مما قام به لتدمير امريكا .. التي تنفك ان تسمي كل تفجير صغير بإرهاب .. حتى اضحينا لا نفرق بين مفهوم الكلمتين !!

لي كل الشرف بمرورك من هنا :)

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | Blogger Templates | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة